الرئيسيةالتسجيلمكتبي  الرسائل الخاصةالبحثالخروج

  
 




الرئيسيةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
  
مرحبا بكم معنا في شبكه دينك الاسلاميه
☆ لمعرفه كيفيه التسجيل معنا والاستمتاع بجميع خواص الشبكه اضغط هنا
 


شبكه دينك :: الاقسام العامة :: القسـم العام

  
شاطر
 

  
السبت أغسطس 12, 2017 6:44 pm
المشاركة رقم:
عضو ذهبي
عضو ذهبي

avatar

إحصائية العضو

✪ بلدك ✪ :
✪ هوايتك ✪ :
✪ عملك ✪ :
✪ عدد المساهمات ✪ : 200
✪ تاريخ الميلاد ✪ : 16/04/1968
✪ العمر ✪ : 49
مُساهمةموضوع: حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا


حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا


حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا


الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعد، أما بعد:


أخي المسلم الحبيب: هل خلوت بنفسك يوماً فحاسبتها عما بدر منها من الأقوال والأفعال؟


وهل حاولت يوماً أن تعد سيئاتك كما تعد حسناتك؟


بل هل تأملت يوماً طاعاتك التي تفتخر بذكرها؟! فإن وجدت أن كثيراً منها مشوباً بالرياء والسمعة وحظوظ النفس فكيف تصبر على هذه الحال، وطريقك محفوف بالمكارة والأخطار؟! وكيف القدوم على الله وأنت محمل بالأثقال والأوزار؟ قال الله تعالى:( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنْظُرْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ *


وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه:(حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا، وزنوها قبل أن توزنوا، فإن أهون عليكم في الحساب غداً أن تحاسبوا أنفسكم اليوم، وتزينوا للعرض الأكبر، يومئذ تعرضون لا تخفى منكم خافية).


إن المؤمن أسير في الدنيا يسعى في فكاك رقبته، لا يأمن شيئاً حتى يلقى الله، يعلم أنه مأخوذ عليه في سمعه وفي بصره، وفي لسانه وفي جوارحه،


أقسام محاسبة النفس


محاسبة النفس نوعان: نوع قبل العمل ونوع بعده.


النوع الأول: محاسبة النفس قبل العملفهو أن يقف العبد عند أول همه وإرادته، ولا يبادر بالعمل حتى يتبين له رجحانه على تركه. قال الحسن رحمه الله: رحم الله عبداً وقف عند همه، فإن كان لله مضى، وإن كان لغيره تأخر.
النوع الثاني : محاسبة النفس بعد العمل.
وهو ثلاثة أنواع:


أحدها:محاسبة النفس على طاعة قصرت فيها في حق الله تعالى، قلم توقعها على الوجه الذي ينبغي.
وحق الله تعالى في الطاعة ستة أمور وهي:


الإخلاص في العمل.
النصيحة لله فيه.
متابعة الرسول صلى الله عليه وسلم فيه.
شهود مشهد الإحسان فيه.
شهود منة الله عليه فيه.
شهود تقصيره فيه.


الثاني: أن يحاسب نفسه على كل عمل كان تركه خيراً من فعله.
الثالث :أن يحاسب نفسه على أمر مباح أو معتاد لم فعله؟ وهل أراد به الله والدار الآخرة؟ فيكون رابحاً، أو أراد به الدنيا وعاجلها؟ فيخسر ذلك الربح ويفوته الظفر به.


الأسباب المعينة على محاسبة النفس


هناك أساب تعين الإنسان على محاسبة نفسه وتسهل عليه ذلك منها:


معرفته أنه كلما اجتهد في محاسبة نفسه اليوم استرح من ذلك غداً، وكلما أهملها اليوم اشتد عليه الحساب غداً.
معرفته أن ربح محاسبة النفس ومراقبتها هو سكنى الفردوس، والنظر إلى وجه الرب سبحانه، ومجاورة الأنبياء والصالحين وأهل الفضل.
النظر فيما يؤول إليه ترك محاسبة النفس من الهلاك والدمار، ودخول النار والحجاب عن الرب تعالى ومجاورة أهل الكفر والضلال والخبث.
صحبة الأخيار الذين يحاسبون أنفسهم ويطلعونه على عيوب نفسه، وترك صحبة من عداهم.
النظر في أخبار أهل المحاسبة والمراقبة من سلفنا الصالح.
زيارة القبور والتأمل في أحوال الموتى الذين لا يستطيعون محاسبة أنفسهم أو تدرك ما فاتهم.
حضور مجالس العلم والوعظ والتذكير فإنها تدعو إلى محاسبة النفس.
قيام الليل وقراءة القرآن والتقرب إلى الله تعالى بأنواع الطاعات.
البعد عن أماكن اللهو والغفلة فإنها تنسي الإنسان محاسبة نفسه.
سوء الظن بالنفس،فإن حسن الظن بالنفس ينسي محاسبة النفس، وربما رأى الإنسان ـ بسب حسن ظنه بنفسه ـ عيوبه ومساوئه كمالاً.


كيفية محاسبة النفس


ذكر الإمام ابن القيم رحمه الله أن محاسبة النفس تكون كالتالي:


أولاً: البدء بالفرائض، فإذا رأى فيها نقصاً تداركه.
ثانياً : ثم المناهي، فإذا عرف أنه ارتكب منها شيئاً تداركه بالتوبة والاستغفار والحسنات الماحية.
ثالثاً : محاسبة النفس على الغفلة ويتدارك ذلك بالذكر والإقبال على الله.
رابعاً: محاسبة النفس على حركات الجوارح، كلام اللسان، ومشي الرجلين، وبطش اليدين، ونظر العينين، وسماع الأذنين، ماذا أردت بهذا؟ ولمن فعلته؟ وعلى أي وجه فعلته.


فوائد محاسبة النفس


ولمحاسبة النفس فوائد جمة منها:


الإطلاع على عيوب النفس، ومن لم يطلع على عيب نفسه لم يمكنه إزالته.
التوبة والندم وتدارك ما فات في زمن الإمكان.
معرفة حق الله تعالى فإن أصل محاسبة النفس هو محاسبتها على تفريطها في حق الله تعالى.
انكسار العبد وزلته بين يدي ربه تبارك وتعالى.
معرفة كرم الله سبحانه وتعالى وعفوه ورحمته بعباده في أنه لم يعجل عقوبتهم مع ما هم عليه من المعاصي والمخالفات.
مقت النفس والإزراء عليها، والتخلص من العجب ورؤية العمل.
الاجتهاد في الطاعة وترك العصيان لتسهل عليه المحاسبة فيما بعد.
رد الحقوق إلى أهلها، وحسن الخلق، وهذه من أعظم ثمرات محاسبة النفس.





الموضوع الأصلي : حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا // المصدر : شبكه دينك // الكاتب: رحيق الامل


توقيع : رحيق الامل




 

  
السبت أغسطس 19, 2017 9:55 pm
المشاركة رقم:
عضو جديد
عضو جديد

avatar

إحصائية العضو

✪ عدد المساهمات ✪ : 41
مُساهمةموضوع: _da3m_18


حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا


موضوع رائع بوركت






الموضوع الأصلي : حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا // المصدر : شبكه دينك // الكاتب: بسيم


توقيع : بسيم




 


  
الإشارات المرجعية
 

  
الــرد الســـريـع
..

 







Loading...

  
 

Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. دعم فني